حلول الهجرة والاقامة عن طريق الاستثمار الأكثر جاذبية لأصحاب الأعمال المقيمين في الخليج

يونيو ٢٨, ٢٠١٧ - أخبار

أصبح بإمكان المستثمرين المقيمين في دول الخليج العربي توسيع أعمالهم عن طريق حصولهم على الجنسية الثانية.

بناءً على معلومات مقدمة من شركة باسبرو لشؤون الهجرة المختصة في إجراءات الجنسية الثانية القانونية في دبي عن طريق الرئيس التنفيذي للعمليات جيزيل برو، فإن عدد المستثمرين ومالكي الأعمال في دول الخليج الراغبين في الاستثمار في الجنسية الثانية بشكل قانوني قد ازداد لسببين رئيسيين – الأول هو العقبات والتعقيدات المتعلقة ببعض الجنسيات وتأثيرها على حرية السفر، والسبب الثاني هو العروض التنافسية على برامج الجنسية الثانية.

وشهد الطلب على برامج الهجرة والاقامة عن طريق الاستثمار نمواً سريعاً في السنوات الأخيرة إذ يأتي نحو 60% من جميع المتقدمين من دول الشرق الأوسط ويشكّل اللبنانيون 15% والسوريون والمصريون 7% لكل منهم. ووفقاً لمحفظة الوكالة، فإنّ قبرص تعد إحدى أكثر المدن طلباً للجنسية إذ أنها مدينة أوروبية تتيح للمتقدمين حرية الدخول إلى الدول الأوروبية "الشنغن" والدخول إلى 158 بلداً من دون تأشيرة. وتتنافس برامج الهجرة للمستثمرين في دول مثل الولايات المتحدة الأميركية وبريطانيا وقبرص ومالطا وكومنولث دومينيكا وأنتيغوا وبربودا وغيرها على استقطاب رجال الأعمال من جميع أنحاء العالم، وخصوصاً أن لديها متطلبات تقصي أمني ومالي صارمة محلياً وعالمياً تتيح تحديد مدى ملاءمة الطلب مع شروطها والشروط العالمية المعتمدة لمنح اقامة أو جنسية عن بعد الاستثمار.

وأوضحت برو فوائد ومزايا الحصول على  الجنسية الثانية عن طريق الاستثمار لرجال الأعمال خلال 3 – 6 أشهر، بما في ذلك السفر بدون تأشيرة إلى ما بين 65-80% من دول العالم بحسب البرنامج الذي يختارونه، وتحدثت عن مزايا برنامج الجنسية عن طريق الاستثمار في كومونولث دومينيكا والتي تتيح للمتقدم حرية السفر إلى 120 بلداً بما في ذلك المملكة المتحدة والدول الأوروبية "منطقة الشنغن" إلى جانب هونغ كونغ وسنغافورة وكوريا الجنوبية والبرازيل وغيرها.

وأتاحت تعديلات أدخلتها الدول الأوروبية على اتفاقية "الشنغن" الجديدة في منتصف عام 2015 دخول مواطني كومونولث دومينيكا إلى أي دولة أوروبية من دون تأشيرة لمدة 90 يوماً، ويتمتاز البرنامج بأن الجنسية تنتقل إلى الأولاد والأحفاد وتتيح للأفراد والعائلات التقدم حيث يمكن لأسرة مكونة من 4 أفراد الحصول على الجنسية مقابل مبلغ 295 ألف دولار أمريكي والذي يتضمن استثمار في إحدى المشاريع العقارية الفاخرة بقيمة 200 ألف دولار أمريكي والذي يمكن بيعه بعد خمس سنوات، مع امكانية الحصول على إيرادات إيجارية خلال هذه الفترة.

وأضافت السيدة/ برو قائلةً: "تشهد الاستفسارات حول موضوع الهجرة والجنسية عن طريق الاستثمار تزايداً ملحوظاً من قبل أصحاب الأعمال من بلدان مثل الأردن ومصر ولبنان والهند وباكستان"، وختمت بالقول "إنّ هنالك الكثير من أصحاب الأعمال المقيمين في دول الخليج منذ فترة طويلة يواجهون تحديات كثيرة تتعلق بجنسياتهم، وخصوصاً عندما يسافرون أو يسعون لفتح حسابات مصرفية دولية، أو تحويل الأموال والمدفوعات الخارجية أو حتى طلب ترخيص للأعمال التجارية، وهذه البرامج تتيح لهم فرصاً أفضل بشرط قبولهم وتمتعهم بسجل جنائي ومالي نظيف تقرره الجهات المعنية في الدولة صاحبة البرنامج والجهات الدولية الأخرى".

للحصول على إجابات على جميع الاستفسارات المتعلقة في الحصول على “الجنسية القبرصية” عن طريق الاستثمار – من الطرق المتاحة، إلى الجداول الزمنية والضرائب والتكاليف، الرجاء متابعة حساب شركة باس برو لخدمات الهجرة على لينكد ان، تويتر @PassProNews، انستجرام @PassproCitizenship أو الفيس بوك PassProCitizenship .

 

‫قم بحجز استشارة المجانية


السابق: 6خطوات للحصول على "الجنسية القبرصية" خلال 6 أشهر

يونيو ٤, ٢٠١٧ الدليل قبرص

4 يونيو 2017 – ثقدم قبرص أحد أسرع الطرق للحصول على الجنسية الثانية عن طريق الاستثمار من دون الحاجة للإقامة.  

إقرأ المزيد
يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتقديم أفضل تجربة للمستخدم. يتم توفير معلومات مفصلة حول استخدام ملفات تعريف الارتباط على هذا الموقع في بيان سياسة ملفات تعريف الارتباط. من خلال الاستمرار في استخدام هذا الموقع ، فإنك توافق على استخدام ملفات تعريف الارتباط هذه. يمكنك اكتشاف المزيد وتغيير إعدادات ملفات تعريف الارتباط في أي وقت عن طريق النقر هنا.